مقالات العام

وخزه عمالية نقابية.... ما بني على باطل فهو باطل

من غرائب أمور الاتحاد ( العمالي ! ) الذي نصبته اللجنة الوزارية العليا ولجنتها التحضيرية للانتخابات هو ما قام به مؤخراً رأس هذه المجموعة وبخلاف قانون التنظيم النقابي للعمال والنظام الداخلي للنقابات العمالية بإغلاق مقر اتحاد نقابات عمال بابل لمدة 21 يوماً بقرار شخصي بعد ان استفحلت الخلافات غير النقابية بين أعضاء من نُصبوا على هذا الاتحاد وأصبح همهم الحصول على المكاسب التي وعودوهم بها سابقاً .
ولأنهم ليسوا بنقابيين حقيقيين أتو بهم بشكل غير شرعي فبالتأكيد ستكون أعمالهم ونشاطاتهم بعيدة كلياً عن العمل النقابي ومن ثم يتحولون الى مجرد العوبة بيد من يتحكم بهم عن بعد في تنفيذ الرغبات والأوامر القسريه من رأس اتحادهم المزعوم .
هذه المهزلة وغيرها التي تمارسها هذه المجموعة هي نتيجة حتمية للخروقات والتجاوزات وعمليات التزوير التي مارستها اللجنة التحضيرية للانتخابات ( الشكلية الصورية ) التي أجرتها اللجنة الوزارية وصادقت على نتائجها دون وجه حق .. هذه الممارسة وغيرها سيقدم عليها من نًصب ومن يدير هذا التشكيل الهش المبني على الغش والخديعة والكذب والنفاق .. لذلك يردد العمال النقابيون  لقد صدقت مقولة " ما بني على باطل فهو باطل " فعلاً والتجربة اكبر برهان .
عامل نقابي
  • تعليقات
  • تعليقات الفيس بوك
Item Reviewed: وخزه عمالية نقابية.... ما بني على باطل فهو باطل Rating: 5 Reviewed By: admin.gfiw
إلى الأعلى