مقالات العام

الحلقة الحادية عشر"من أوراق المجلس المركزى للإتحاد الدولى لنقابات العمال العرب عن تقرير نشاط الأمانة العامة في مجال المرأة العاملة العربية و الطفل لعام 2012..



وكالة أنباء العمال العرب: اختتم المجلس المركزي للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب اجتماعات دورته العادية الرابعة التي انعقدت في القاهرة خلال يومي 27- 28 شباط / فبراير 2013 ، ومن هذا المنطلق تقدم وكالة أنباء العمال العرب فى حلقات متتالية إبرز الاوراق التى كانت ضمن ملفات

النقاش فى هذا اللقاء التاريخى وهى الاوراق التى قدمتها الامانة العامة وتحتوى على الراى العام وكانت الحلقة الاولى حول مذكرة الامانة العامة حـول المستجدات السياسية في الوطن العربي و الحلقة الثانية حول تقرير حول العلاقة مع منظمة العمل الدولية و الحلقة الثالثة حول تقرير الامانة العامة حـول وضع الاتحاد العام لنقابات العمال في العراق و الحلقة الرابعة حول  تقرير نشاط الامانة العامة في مجال العلاقات الدولية والهجرة لعام 2012 ،و الخامسة حول تقرير نشاط الأمانة العامة في المجال الإعلامي للعام 2012 والسادسة حول نشاط الأمــانة العامــة في مجال الشؤون الاقتصادية و الاجتماعية لعام 2012..و السابعة حـول المعهد العربي للدراسات العمالية..و الثامنة حول  نشاط الامانة العامة  في مجال الثقافة العمالية للعام 2012. ,و الحلقة التاسعة حول تقرير نشاط الامانة العامة  في مجال العلاقات العربية لعام 2012.. والحلقة العاشرة حول تقرير عن الاتحادات المهنية العربية .,واليوم الحلقة الحادة عشر  تقرير نشاط الأمانة العامة في مجال المرأة العاملة العربية و الطفل لعام 2012 كالتالى:

"حرصت الأمانة العامة على تنفيذ خطتها المقررة في مجال المرأة و الطفل لعام 2012 استناداً لمقررات المؤتمر العام الثاني عشر للاتحاد الذي عقد في الخرطوم و التوجهات المستقبلية التي أقرها بهذا الشأن، وقد بذلت الأمانة العامة ما أمكن من محاولات و جهود وفق الإمكانات المتاحة و المعطيات المستجدة، لتنفيذ خطتها الهادفة إلى تعزيز و تفعيل دور المرأة العاملة و الطفل في الاهتمام بشؤون المرأة العربية.
لكن ما شهدته معظم الأقطار العربية من تطورات متسارعة و تحركات احتجاجية وانتفاضات شعبية، منذ انطلاقة الأحداث و الحراك الشعبي الذي بدأ بتونس، و امتد إلى مصر وبعض الأقطار العربية الأخرى، أثر بشكل كبير على تنفيذ الخطة في مجال المرأة العاملة و الطفل، و نورد هنا ما تم تنفيذه من هذه الخطة:
- عقدت لجنة المرأة العاملة العربية و الطفل اجتماعاً لها في الخرطوم بتاريخ 15/01/2012، و قد صاحب الاجتماع ندوة حول "دور المرأة العاملة والشباب العامل في الحراك الاجتماعي"، و قد مثل الاتحاد الأخ محمد بدران الأمين العام المساعد للجان المختصة.
وقد عقد هذا الاجتماع تحت رعاية الدكتور إبراهيم غندور رئيس اتحاد عمال السودان، و حضر جلسة الافتتاح مستشار رئيس الجمهورية السودانية لشؤون المرأة السيدة/ رجاء خليفة، و الجنيد محمد صالح نائب رئيس اتحاد عمال السودان، ونعمات حسن رئيسة اللجنة للمرأة العاملة باتحاد عمال العرب، و صالح موسى أمين شؤون الشباب العامل بالسودان و مكتبه التنفيذي، و أمينة المرأة العاملة و الطفل بالسودان، و الأخ/ تاج السر شكر الله الامين العام للاتحاد العام للمعاشيين في السودان و المكتب التنفيذي للاتحاد، و ممثلين عن المؤسسات و الوزارات، و عدد من البرلمانيين والأجهزة الإعلامية ووسائلها ووكالة الأنباء السودانية، و المشاركين من الاتحادات القطرية و المهنية العربية و منها اتحادات:
( التعليم و الإعلام- البلديات و السياحة- الغذائية و الزراعة و الصيد- البناء والأخشاب- النفط و المناجم- المتقاعدين العرب- اتحاد عمال السودان- اتحاد عمال أرتيريا- اتحاد عمال جيبوتي.
وقد تناول الأخ بدران ممثل الاتحاد في كلمته دور المرأة العاملة و الشباب العامل في عملية الحراك الاجتماعي و التنمية الاقتصادية و الاجتماعية، و ما يواجه هذه الشريحة من الجنسين من صعوبات تتمثل في البطالة و الفقر و القهر و الظلم والتهميش، و انعكاس الأزمة الاقتصادية العالمية و سلبيات العولمة التي أحدثت اهتزازاً طال المنطقة العربية مخلفة  أحداثاً خطيرة و بطالة لم يسبق أن شهدناها .
هذا و قد ناقشت لجنة المرأة العاملة و الطفل خطة الأمانة العامة لعام 2012 وأقرت مضمونها، وقد كان هناك مداخلات تؤكد على وحدة الحركة العمالية العربية و تنتقد غياب المعنيين لحضور هذه الفعاليات من الاتحادات القطرية.
وفي إطار انعقاد لجنة المرأة و الطفل أقام الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب باستضافة من الاتحاد العام لنقابات عمال السودان ندوة حول" دور المرأة و الشباب العامل في الحراك الاجتماعي في الفترة من 25-26 يناير(كانون الثاني) 2012 بالخرطوم برعاية الدكتور إبراهيم غندور رئيس اتحاد عمال السودان و بحضور الأخت نعمات حسن رئيسة لجنة المرأة العاملة و الطفل بالاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب، و قد تناولت الندوة المحاور التالية:
1- دور المرأة العاملة و الشباب العامل في الحراك الاجتماعي .
2- دور المرأة العاملة و الشباب العامل في زيادة الإنتاج و الإنتاجية.
3- دور تقنية المعلومات في الحراك الاجتماعي و الاقتصادي للمرأة العاملة و الشباب العامل.
4- دور الشباب العامل و المرأة العاملة في الحراك الاجتماعي.
وقد صدر عن هذه الندوة مجموعة من التوصيات:
1- تعزيز القيم-الترقية و التطوير- التعايش- التكامل.
2- الصرف على أجهزة التوجيه.
3- دعم ريادة المرأة سياسياً و إعلاميا و اقتصادياً.
4- التدريب و التأهيل لتقانة الاتصالات و المعلومات.
5- مشروع حاسوب لكل امرأة عاملة و شاب.
6- إتاحة الفرصة أمام المرأة و الشباب العامل المؤهلين علمياً و مهنياً لتبوء الوظائف القيادية و التنفيذية في المجتمع.
7- نشر الوعي داخل المجتمع من خلال الوسائل التثقيفية و الإعلامية لتهيئة الرأي العام لقبول مشاركة المرأة العاملة في المواقع الإنتاجية.
8- تفعيل القوانين و التشريعات التي تنص على حقوق و واجبات العمال و دورهم الفعال في بناء المجتمع.
9- تقديم الدعم المادي و التسهيلات في منح القروض للشباب العامل و المرأة العاملة لإقامة المشاريع الصغيرة و المتوسطة.
10- دعم الجودة للارتقاء بالإنتاج و الإنتاجية للمرأة و الشاب.
11- توجيه الشباب لايجابيات التقنية و البعد عن السلبيات بواسطة إقامة ورش عمل تتمحور حول هذا الموضوع.
12- تبني مبادرة لتأهيل أكبر عدد ممكن من القيادات النقابية في مركز الحاسوب بجامعة السودان.

الجلسة الختامية:
عقدت الجلسة الختامية بحضور الأخ الدكتور إبراهيم غندور رئيس الاتحاد العام لعمال السودان و عدد من القيادات النقابية السودانية و ممثلي الوزارات و المؤسسات الاجتماعية و رجال الإعلام و المشاركين.
حيث تحدث الدكتور إبراهيم غندور عن دور الشباب العامل و المرأة العاملة في النمو الاقتصادي و البناء الاجتماعي، و أشار إلى استهداف الأمتين العربية و الإسلامية من قبل الاستعمار و ذلك لنهب خيراتها و استغلال مواردها. و إن السودان سيبقى السند و المدافع عن القضايا القومية للأمة العربية، و أكد حرص اتحاد عمال السودان على وحدة الحركة العمالية العربية من خلال الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب.
   شاركت الامانة العامة ممثلة بالاخت / نعمات احمد حسن رئيسة لجنة المرأة العاملة العربية والطفل في اعمال الندوة القومية التي انعقدت بالقاهرة بتاريخ 6-8 كانون الاول / ديسمبر 2012 تحت عنوان " المرأة العربية في صنع القرار .. الى أين وصلنا وماذا حققنا ؟" وذلك بدعوة من منظمة العمل العربية .
  وقد تناولت هذه الندوة دراسة التدابير الواجب اتخاذها لتفعيل حضور المرأة في المراكز القيادية .. وناقشت المعوقات التي تحول دون تحقيق المرأة العربية لهذا الهدف .
  شارك في هذه الندوة الى جانب اتحادنا ، عدد من المنظمات العمالية، وعضوات لجنة شؤون عمل المرأة العربية والمجالس الوطنية للمرأة في الدول العربية والاتحاد العام لغرف التجارة والصناعة والزراعة للبلدان العربية ومنظمة المرأة العربية ومنظمة العمل الدولية والجامعة العربية وغيرها.
  وقد اقرت هذه الندوة جملة من التوصيات والقرارات التي تسهم في تشجيع المرأة على تولي المناصب القيادية والمساهمة في ازالة ما يعترضها من معيقات .

انشاء صفحة " شبكة لجان المرأة العاملة العربية والطفل على شبكة التواصل الاجتماعي " الفيسبوك " :
  بهدف خلق حالة من التواصل بين لجان المرأة العاملة بالمنظمات الاعضاء، ولجنة المرأة العربية العاملة والطفل التابعة لاتحادنا.. وفتح منبر للتواصل مع كل النساء العاملات القادرات على التواصل على هذه الشبكة.. ومع كل النساء بشكل عام .. انشأت الامانة العامة صفحة على شبكة التواصل الاجتماعي " الفيسبوك " تحت اسم شبكة لجان المرأة العربية العاملة والطفل .. وكلفت الزميلة لبنى نصر من دائرة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية لمتابعتها والاشراف عليها.
  وتمكنت هذه الصفحة من استقطاب عضوية المئات من المشاركين والمتصفحين .. وتتناول هذه الصفة كافة الموضوعات التي لها علاقة بالمرأة العاملة والطفل ، والمرأة بصورة عامة .. والقوانين والاتفاقيات الدولية التي لها علاقة بشؤون المرأة كالمساواة بين الجنسين (الجندر) ومكافحة عمالة الاطفال ، ومراعاة حقوق النساء العاملات وغيرها..
  وتعتبر هذه الصفحة خطوة في اطار توظيف كافة وسائل التواصل الاجتماعي لخلق حالة من العلاقة المباشرة بين لجنة المرأة العاملة العربية والطفل والنساء العاملات ومعرفة ما يعترضهن من مشاكل ومعيقات وفتح حوار حول مختلف القضايا التي تهم المرأة العاملة.


*الامانـة العامـة للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب
  • تعليقات
  • تعليقات الفيس بوك
Item Reviewed: الحلقة الحادية عشر"من أوراق المجلس المركزى للإتحاد الدولى لنقابات العمال العرب عن تقرير نشاط الأمانة العامة في مجال المرأة العاملة العربية و الطفل لعام 2012.. Rating: 5 Reviewed By: admin.gfiw
إلى الأعلى