مقالات العام

الاصوات تتعالى في المسيرات والتظاهرات الجماهيرية: لا للتجاوز على مكتسبات العمال! العالم يحيي الأول من أيار.. عيد الكادحين في كل مكان


انطلقت صباح أمس في عامة من دول العالم تظاهرات ومسيرات احتفاء بعيد العمال العالمي، ودعت الكثير من الأحزاب اليسارية والنقابات في بيانات أصدرتها بهذه المناسبة الى الاحتفال بالعيد، والى توحيد الحركات الاجتماعية. تحت شعارات التضامن مع العمال وعدم التعدي على مكتسباتهم.

واصدر التيار التقدمي الكويتي بيانا بمناسبة عيد العمال العالمي تلقت "طريق الشعب" نسخة منه أمس، وذكر البيان ان "إحياء عيد العمال العالمي يأتي هذه السنة في الوقت الذي تشتد فيه حدّة الأزمة البنيوية للنظام الرأسمالي العالمي وتفاقمها وتزداد معها معاناة الطبقة العاملة والفئات الشعبية. أما على المستوى العربي فتحلّ هذه المناسبة فيما تشهد مختلف البلدان العربية اتساعاً في رقعة النضال الشعبي من أجل الحرية والكرامة والتغيير الديمقراطي والعدالة الاجتماعية، وذلك ضمن ظروف بالغة التعقيد والصعوبة في مواجهة قمع السلطات الحاك?ة وتعنتها".
وذكر البيان ان في "الكويت هذا العام تخوض بعض قطاعات الطبقة العاملة بقيادة حركتها النقابية، خصوصاً في القطاع النفطي، تحركات مطلبية دفاعاً عن حقوقها المشروعة ومن أجل تلبية مطالبها العادلة، فيما تستعد السلطة عبر نواب مجلس الصوت الواحد لإصدار تشريع غير ديمقراطي يفرض قيوداً مشددة على حقّ الإضراب عن العمل الذي تكفله المواثيق الدولية". ودعا التيار التقدمي الكويتي الطبقة العاملة وحركتها النقابية وجميع الفئات الشعبية إلى توحيد صفوفها للدفاع عن حقوقها وحرياتها الديمقراطية؛ ولمنع التعدي على مكتسباتها الاقتصادية الاجت?اعية.

درء الفرقة والتخلف والسعار الطائفي

كما حيت جبهة التحرير الوطني – البحرين، الطبقة وكافة عمال العالم بعيد العمال العالمي، السابع والعشرين بعد المائة، منذ مجزرة شيكاغو في سنة 1886، الحدث الأبرز، الذي دشن الاحتفال السنوي للتضامن الأممي مع عمال العالم في الأول من أيار من كل عام.
وباركت الجبهة العمال الأشاوس بعيدهم العظيم، وتمنت لهم ولعائلاتهم البهجة والسعادة. ودعتهم إلى حشد طاقاتهم وثقلهم لوحدة الطبقة العاملة واستقلاليتها وتقدمها، ولدرء الفرقة والتخلف والسعار الطائفي - المذهبي البغيض.

"التقدم المغربي" وفي لهويته

وقال حزب التقدم والاشتراكية المغربي بالمناسبة انه وفي لهويته كحزب طليعي، تقدمي واشتراكي، دافع دائما عن مصالح الطبقة العاملة، وفئات الشغيلة بصفة عامة. و قد ظل سلوكه ثابتا على هذا الخط أيا كان موقعه، سواء في المعارضة أو داخل الحكومة، حيث يواصل السير على الدرب نفسه، درب العمل من أجل تشييد مجتمع العدالة الاجتماعية واحترام حقوق الشغيلة والكرامة الإنسانية.
وذكر الحزب انه يتقدم ببديل تقدمي من أجل مواجهة الأزمة التي تمر فيها البلاد، وهو بديل يتوخى ضمان التوازنات المالية والماكرو ــ اقتصادية في ظل تعزيز التوازنات الاجتماعية، لاسيما من خلال الحفاظ على القدرة الشرائية للجماهير الشعبية وخاصة منها فئات الشغيلة، وتصنيع البلاد لمحاربة البطالة عبر خلق مناصب شغل منتجة ولائقة، واحترام قانون الشغل، والحرية النقابية بصفة خاصة.
  • تعليقات
  • تعليقات الفيس بوك
Item Reviewed: الاصوات تتعالى في المسيرات والتظاهرات الجماهيرية: لا للتجاوز على مكتسبات العمال! العالم يحيي الأول من أيار.. عيد الكادحين في كل مكان Rating: 5 Reviewed By: admin.gfiw
إلى الأعلى