مقالات العام

بیان مجلس عام الاتحاد العربي للنقابات حول فلسطین یا جماھیر أمتنا العربیة الباسلة عمالنا وعاملاتنا البواسل على امتداد الوطن العربي الأبي


 

بیان مجلس عام الاتحاد العربي للنقابات حول فلسطین
یا جماھیر أمتنا العربیة الباسلة
عمالنا وعاملاتنا البواسل على امتداد الوطن العربي الأبي
إن الاتحاد العربي للنقابات، ومنذ اللحظة الأولى للإعلان عن صفقة القرن المشؤمة، أعلن عن موقفھ الواضح والصریح منھا، ومن كل ما یمس الحقوق المشروعة للشعب العربي الفلسطیني، بما في ذلك حق الشعبین ( الفلسطیني والسوري) في استرداد أراضیھما المحتلة من قبل دولة الاحتلال إلاسرائیلي في عام 1967 م.
والیوم، وأمام الخطر الداھم والجدید والمتمثل بتطبیق الحكومة إلاسرائیلیة لخطة استعماریة جدیدة، قائمة على ضم مناطق واسعة من أراضي الضفة الغربیة فإننا نجدد رفضنا لھذه الخطوة، لما تمثله من تعدٍ سافر وصریح وفي رابعة النھار على قرارات الشرعیة الدولیة.
ومخالفة فاضحة لأ حكام ومبادىء ھیئة الأمم المتحدة، سیما مبدأ عدم جواز التقسیم إلاجباري للإقالیم المحتلة، ومبدأ عدم جواز إكتساب الأراضي بالقوة، ومبدأ المساواة في السیادة، ومبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلیة للدول.
وعلیه ، فإن الاتحاد العربي للنقابات، یجدد تحذیره من تكرار الحكومة إلاسرائيلیة لخطوة ضمھا ھضبة الجولان السوري المحتلة عام 1967 م، بضوء أخضر وموافقة أمریكیة، في ظل إنشغال العالم بالأزمة الصحیة العالمیة، وإتمام ضمھا الفعلي للأراضي الفلسطینیة المستھدفة.
حیث ستحول دولة الاحتلال إلاسرائیلي دون قیام دولة فلسطینیة متصلة جغرافیا وقابلة للحیاة، وتطبیق إجراءات فصل عسكري مشدد سیؤدي إلى تدمیر شبكة الطرق والشوارع الحالیة في الضفة الغربیة، وتشیید شبكة جدیدة تلبي إحتیاجات الضم، ما سیضاعف من حدة الضغوط الداخلیة على الفلسطینیین، وفي مقدمتھا إنفصال أكثر من 200000 فلسطیني من سكان المناطق التي سیشملھا الضم عن محیطھم الاجتماعي، وفضاءھم السیاسي ومجال عملھم الاقتصادي، وغالبیتھم من العاملین والمستثمرین في المجال الزراعي، ما سیؤدي إلى حصر تعاملھم الاقتصادي مع المستعمرات وسوق العمل إلاسرائیلي، وھذا سیؤدي إلى زیادة أعداد المستوطنین وتوسیع قاعدة الاستثمار إلاسرائیلي في الأغوار الفلسطینیة على حساب السكان الأصلیین وملاك الأراضي الفلسطینیین.
كما ستخضع بشكل نھایٔي الموارد المائیة والأراضي الزراعیة الخصبة في المناطق نفسھا للقوانین إلاسرائيلیة،ومنھا قانون "التسویة – 2017 م"، الذي یتیح للاحتلال السیطرة على أملاك الغایٔبین في منطقة ( ج) ، خاصة الأملاك التي یدعون أنھا أملاك عامة، وحتى الأملاك الخاصة.
وقانون "القدس الكبرى" الذي شرع ضم تكتلات استیطانیة كبرى للقدس مثل ( معالیه أدومیم) ، وثلاثة تكتلات استیطانیة أخرى، تتربع على 175 كم 2، من أراضي محافظة القدس المحتلة، وھي مساحة أكبر ب 140 % من مساحة مدینة القدس نفسها بشقیھا الغربي والشرقي، والتي تصل ل 125 كم مربعاً، لتصبح مساحة القدس بعد الضم حوالي 300 كم مربع.
لھذا فإن الاتحاد العربي للنقابات، یطلق بھذا البیان نداءً عاجلاً موجھاً للأصدقاء والحلفاء الدولیین في كل
القارات، لحث حكوماتھم وبرلماناتھم للضغط على حكومة دولة الاحتلال إلاسرائیلي وإلادارة الأمریكیة،
للتراجع عن ما ھي ماضیة إلیه ، وإلالتزام بقواعد القانون الدولي، والمطالبة ببدء بعملیة مساءلة حقیقیة لدولة الاحتلال على كل جرائمھا بحق الشعب العربي الفلسطيني الرازح تحت نیر الاحتلال إلاسرائيلي، والاعتراف بدولة فلسطین على حدود عام 1967 م وعاصمتھا القدس.
عاش كفاح ونضال الشعب العربي الفلسطیني
عاشت التضامن العمالي العربي والعالمي
تونس 6 یونیو 2020
الدورة السابعة لمجلس عام
الاتحاد العربي للنقابات

  • تعليقات
  • تعليقات الفيس بوك
Item Reviewed: بیان مجلس عام الاتحاد العربي للنقابات حول فلسطین یا جماھیر أمتنا العربیة الباسلة عمالنا وعاملاتنا البواسل على امتداد الوطن العربي الأبي Rating: 5 Reviewed By: admin.gfiw
إلى الأعلى